تحليل قصة يوسف() علي أساس نظريات علم الرواية(السرديات)

ولي¬ الله حسومي, زهرا کرم بور, علیرض حیدري نسب, مهر ناز گلی

Abstract


إنّ هدف القرآن الكريم من نقل قصص الماضين هو تدريب وتنشئة الأفكار، وجلب انتباه العباد إلي المبدأ و المعاد، وتهذيب النفوس والوصول إلي كمالها. كما أنه يتطرّق إلي جوانب التعليم والتربية أكثر من غيرهما، بحيث تابع القرآن في كلّ مجال ومناسبة هذا الهدف السامي وقدّم إشعارات مفيدة للآخرين. يسعي هذا المقال ضمن الطريقة الوصفية التحليلية، إلي دراسة قصة يوسف(B) كرواية في مستويين: القصّة والكلام (الخطاب والحوار). وذلك كلّه طبقاً لنظريات علم الرواية (السرديات). سندرس الأحداث المتلاحقة المتكاملة وكيفية تشكل الأزمة وعملية الانتقال من الأزمة في مستوي القصّة مبتنياً علي نظريات. سنأخذ دور الشخصيات في تسيير القصّة وعلاقتها مع الخلفية القصصية، بعين الاعتبار وفقاً لنموذج "غريماس"، و في مستوي الكلام أو الخطاب سندرس ونقيم طبقاً  لـ"الرؤية الروائية " لروجر فالير. محل الله تعالي كراوي للقصّة، ونوع العلاقة و وجهة نظر الراوي تجاه الشخصيات وتأثيرها علي عملية الرواية (السرد).

Keywords


تولين – مارتن – غريماس - الرؤية الروائية - الخلفية القصصية.

Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.