نظرية تعويـض الأسانيد وتطبيقاتها الفقهية( دراسة تحليلية )

حسين سامي شيرعلي, شيرين غازي عبد الامير

Abstract


1-   ان نظريـة تعويض الاسانيد تعـد ابداعـاً وتجديـداً على مسـتوى البحـث الحديثـي - الفقهـي , لأنهـا اخضعـت الروايـات الضـعيفـة لمعالـجة الـجزء الضـعيف منـها , واسـتبدالـه بآخـر يسـهم في تغطيـة الحاجـات العلميـة في مقام الاسـتدلال الفقهـي .

2-   ان نظرية التعويض مفيدة فـي مجال التـعارض بيـن الخبريـن , اذ يترجـح من تكثـر طـرقـه على الآخر, فترتـفع بـذلك رتـبة الحديـث الى رتبـة اعلـى ممـا كانـت عليـه .

ان التـشابه الكبـير بيـن طرق المشـايخ الثلاثـة (الشـيخ الطوسـي والشـيخ النجاشـي والشـيخ الصـدوق) الـى الاصول والمصـنفات مـع تطابـق الكثـير منـها يسـمح بأقامـة نوع مـن انواع العلاقـة السـندية فيـما بيـنها في مجـالات التعويـض وتطبيقاتـه وذلك بـنقل الـجزء الصـحيح المناسـب من طريـق احدهم وجـعله مكان الجـزء الضـعيف في طريـق الآخر وذلك ضـمن الاسـس العلـمية التي تسـمح بمثـل ذلك التـبادل

Keywords


نظرية تعويـض الأسانيد وتطبيقاتها الفقهية( دراسة تحليلية )

Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.