تحليل جغرافي لتلوث الهواء في مدينة النجف الاشرف

داود جاسم الربيعي, عبد الصاحب ناجي البغدادي, زينب عبد الرزاق التغلبي

Abstract


يسعى هذا البحث إلى الكشف عن واقع مشكلة تلوث الهواء في مدينة النجف الاشرف والتعرف على اهم المصادر والعوامل المؤثرة في اختلاف أبعادها الزمانية والمكانية . وتبين:-

1- إن كمية الغبار المتساقط في مدينة النجف الأشرف كانت كبيرة خاصة في فصل الصيف وبلغت(122.7) غرام \ م2 ، أما مكانيا فقد سجل حي اليرموك أعلى كمية غبار متساقط وبلغ (139.95)غرام \ م2بسبب العواصف الغبارية ومجاورة المدينة للصحراء الغربية, وفقر التربة وقلة الغطاء النباتي الذي يقلل من حدة العواصف الغبارية .

2- تشير نتائج  البحث إلى ارتفاع تراكيز الدقائق العالقة ، وسجل فصل الصيف أعلى تراكيز في اغلب مواقع العينات وبلغ (116.7) مايكرو غرام \ م3 ،أما مكانيا فقد سجل أعلى معدل لتركيز الدقائق العالقة كان في حي المعلمين وبلغ (199.98) مايكرو غرام \ م3 بسبب حركة وسائط النقل وقربه من حي عدن وحي الحرفيين الصناعي .

3- كشفت  البحث ارتفاع تراكيز الغازات في هواء مدينة النجف. حيث سجلت  تراكيز أعلى في فصل الصيف .هناك بعض الغازات قد تجاوزت المحددات البيئية في فصل الصيف ومنها غاز أول اوكسيد الكاربون وبلغ (31.9)جزء بالمليون ,أما غاز ثاني أوكسيد الكبريت (0.6)جزء بالمليون , أما الغازات التي كانت ضمن المحددات البيئية في فصل الصيف هي غاز كبريتيد الهيدروجين بلغ (0.3)جزء بالمليون , وغاز الميثان (0.06)جزء بالمليون وغاز الامونيا (0.4)جزء بالمليون, وغاز الأكسجين(19.3%).أما على مستوى المكاني نجد أن أعلى تركيز لغاز أول اوكسيد الكاربون سجل في حي الغدير (55.5) جزء بالمليون بسبب زيادة عوادم السيارات ودخان المولدات الخاصة والعامة. وبلغ أعلى تركيز لغاز ثاني أوكسيد الكبريت في حي اليرموك (0.75)جزء بالمليون ,وأعلى تركيز لغاز كبريتيد الهيدروجين في حي العروبة (0.45)جزء بالمليون , وأعلى تركيز لغاز الميثان في الأحياء الحسن والغدير والجهاد (0.1)جزء بالمليون ,وأعلى تركيز لغاز الامونيا في حي الحوراء زينب (0.35)جزء بالمليون, واقل تركيزلغاز الأكسجين في الأحياء العدالة والمعلمين  (19.9%). 


Keywords


تحليل جغرافي لتلوث الهواء

Refbacks

  • There are currently no refbacks.