تأثير تنشيط الحيامنوإضافة السائل الحويصلي المعامل للأغنام في تحسين بعض صفات السائل المنوي المجمد للكباش العواسية

علي عبدالله زعيري, حازم كسار جاسر, اقبال عوض كاطع

Abstract


أجريت هذه الدراسة في مختبر الدراسات العليا العائدإلى قسم الثروة الحيوانية / كلية الزراعة / جامعة المثنىفي صيف العام 2015 ، استخدمت فيها قصبات سائل منوي مجمد لكباش عواسي ، تمت إذابة مجموعة من القصبات وتمإجراء التقييم الأولي للسائل المنوي بعد الإذابة، بعد ذلك تم تقسيم السائل المنوي المذاب على قسمين رئيسيين ،وكل قسم رئيسي تم توزيعه علىأربعةأنابيب اختبارمن نوعابندروف.انابيب القسم الأول تم إضافة السائل الحويصلي الخاص بالأغنام لها (بعد استخلاصه وإجراء عملية التعطيل عليه وثم إضافة المضادات الحيوية له) وبالتراكيز التالية (0 ،5، 10 ،15%) وتم تسجيل قراءات الحركة الفردية والحركة التقدمية للحيامنفيه لكل تركيز على حدةولعدة مرات لغرض معرفة تأثير السائل الحويصلي(بدون تنشيط) في تحسينالصفات المدروسة ، أماأنابيب القسم الثاني فقد تم إجراء عملية التنشيط لها بطريقة السباحة نحو الأعلىباستخدام السائل الحويصلي المعطل والمعامل بالمضادات الحيوية وبنفس التراكيز المذكورة في القسم الاول ، وبعد التنشيط وضعت العينات في الحاضنة بدرجة 37˚م، وبعد 45 دقيقة تم إجراء فحوصات الحركة الفردية والحركة التقدمية للحيامنلكل تركيز على حدة ولعدة مرات لغرض معرفة تأثيرالتنشيط باستخدامتراكيز مختلفة من السائل الحويصلي في تحسينالصفات المدروسة .أظهرت النتائجتأثر الحركة الفردية والحركة التقدمية للحيامنالمجمدة معنويا(P<0.05) عند تنشيطها في وسط زرعي حاوي على تراكيزواطئة(0% و 5%)من السائل الحويصلي فيما كان التأثير عالي المعنوية(P<0.01) عند استخدام التراكيز الأعلى (10 ،15%)من السائل الحويصلي ويمكن اعتبار هذه النتائج كمؤشرات ايجابية لإمكانية تحسين الصفات الفيزيائية السائل المنوي المجمد للكباش العواسي عن طريق تطبيقالتنشيط (السباحة نحو الاعلى)باستخدامتراكيز مختلفة(10 ،15%) من السائل الحويصلي للأغنام قبل إجراء التلقيح الاصطناعي .


Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.