تأثير حامض السالسيلك و راشح الفطرين Trichoderma harzianum و Alternaria solani والمستخلص المائي لنبات الزنجبيل في مرض اللفحة المبكرة على الطماطة في الزراعة المائية

زاهد كمال الدين كمال الدين, جواد الجنابي, مجيد ديوان

Abstract


   أجري البحث على نباتات الطماطة بتطبيق معاملات حامض السالسيلك (SA) و راشح الفطر Trichoderma harzianum (T.h.) وراشح عزلتي الفطر A.solani (ASF و ASS) والمستخلص المائي لنبات الزنجبيل (Gr) في نظام الزراعة المائية خلطا مع المحلول المغذي , أما النباتات لقحت بالعزلتين المعزولتين من الثمار وسيقان الطماطة ASF و ASS على التوالي وحسب محتوى الأوراق من الكلوروفيل بوحدة SPAD بعد 7 أيام وحسبت شدة الإصابة للنباتات الملقحة بعد 7 و 14 و 28 يوماً. وجد من الدراسة تفوق SA وراشح الفطر T.h. في زيادة محتوى الأوراق من الكلوروفيل إذ بلغ 44.86 و 43.68 وحدة SPAD على التوالي مقارنة بأقل معدل عند معاملة راشح العزلة ASS التي كانت 34.92 وحدة SPAD, بينما انخفض محتوى الأوراق من الكلوروفيل للنباتات الملقحة بالعزلة ASF إذ كانت 38.08 وحدة SPAD مقارنة بالنباتات غير الملقحة التي كانت 43.17 وحدة SPAD , وأدت معاملة SA إلى خفض شدة الإصابة بعد 7 و 14 و 28 يوماً إذ بلغت 2.08 و 4.86 و 9.72% على التوالي تلتها معاملة راشح الفطر .T.h حيث كانت 3.47 و 6.25 و 11.11% على التوالي أما معاملة Gr فقد كانت شدة الإصابة فيها معنوياً بعد 28 يوماً إذ كانت 12.50% وقد وجد من النتائج زيادة شدة الإصابة للنباتات الملقحة بالعزلة ASF معنويا إذ كانت 9.37 و 13.54 و 34.36% على التوالي مقارنة بالنباتات الملقحة بالعزلة ASS حيث كانت 7.29 و 11.46 و 26.04% على التوالي .


Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.