اتجاهات السياسة المالية في العراق في ظل ريعية الدولة

فرحان محمد حسن الذبحاوي

Abstract


المستخلص

لقد واجهت السياسة المالية في العراق خلال السنوات الماضية مهام غاية في الصعوبة ، تتمحور حول الكيفية التي يمكن من خلالها تحقيق الموائمة بين الأهداف التي تقع من ضمن اختصاصها ، في ظل بيئة سياسية و اقتصادية و اجتماعية تعاني و بصورة مستمرة من تقلبات مختلفة و بفعل عوامل متباينة .

إن المصاعب التي اعترضت مسار السياسة المالية في العراق ، لم تتولد  فقط عن ضعف الإدارة المالية ، أو تدني في مستوى و حجم  الكفاءات الضرورية القائدة لمهام السياسة المالية ، بل الأمر يتعدى ذلك إلى الاصطدام بالطبيعة البنيوية  المعقدة لهيكل الاقتصاد العراقي ، و التي ارتكزت بالأساس على التعايش اللامتكافيء بين قطاعين : احدهما متقدم و الآخر متخلف، الأمر الذي خلق معه صعوبة الارتكاز على هيكل اقتصادي متكافئ قادر على توليد فائض اقتصادي ، يمكن إعادة استثماره على نحو يوفر معه الموارد المطلوبة لتأمين متطلبات الموازنة العراقية ، التي ظلت و منذ البداية مرتهنة بتوازنها و تقلباتها ، بالحالة التي يمر بها تدفق المورد الريعي الوحيد إلى البلد .

إن صعوبة المهمة التي تقع على عاتق السياسة المالية ، جعلها تدخل في دائرة التناقض بين تحقيق الكفاءة الاقتصادية و العدالة التوزيعية ،  كما إن  تركيزها في كثير من الأحيان على  الأخيرة ، قد افقدها القدرة على تهيئة القاعدة الرصينة من خلال عنصر الكفاءة لتحقيق الغاية الثانية ، و على نحو يمهد لبناء نموذج لدولة ريعية تسعى إلى تحقيق الكفاءة و العدالة معاً ، و ذلك لبلوغ مستوى تتناسب فيه عملية توزيع عائدات النفط عبر الموازنة العامة و الرفاهية الاقتصادية و الديمقراطية السياسية  في إطار الدولة الريعية المعاصرة .

       إن انطلاق مهام السياسة المالية في العراق ، اقترن بولادة الريع النفطي ، و هذا ما جعل آلية عملها محكومة بالمؤثرات الخارجية ، مما أسهم في إعاقتها عن الأداء الصحيح في كثير من الأحيان ،  و أضعف من  فاعليتها ، و اجبرها على التخبط بين الممكنات المحتملة التطبيق .   لذا فأن هذا الفصل سيتناول مبحثين الأول  تطور السياسة المالية في العراق ،  و الثاني مشكلات السياسة المالية في العراق.

Abstract

This study is based on the hypothesis indicating that the absence of the ability to achieve the right balance between the effective role of the Rentier state and the activating role of the market economy has made the financial policy lose its ability to achieve the objectives of efficiency and sustainability in the oil Rentier utility which in turn affected the financial policy effectiveness negatively and made it part of the oil Rent without providing differentiating opportunities.

 The Fiscal Political Tendencies in Iraq During the Rentier State. It includes two sections, the first ( The development of the Fiscal Policy in Iraq), the second ( The Problems of the Fiscal Policy in Iraq).

While the fourth discussed ( The Future of the Fiscal Policy in Iraq) it came in two sections, the first of which is (The Need for Changing Fiscal Policy Tendencies in Iraq). The second included (Future View to the Fiscal Policy in Iraq).


Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.