التحول الاقتصادي في العراق: مشكلات وبدائل

حسن لطيف الزبيدي, سارة فخري الطالقاني

Abstract


المستخلص

شهد الاقتصاد العراقي بعد عام 2003 الكثير من المشاكل الاقتصادية الناجمة عن تحول الصدمة والمتمثلة باستشراء الفساد المالي والإداري نتيجة للفوضى الاقتصادية والانفتاح غير المنضبط وارتفاع مستويات البطالة والمزيد من الاعتماد على الريع النفطي، مما زاد من حدة المشكلات. جاءت برامج التحول متزامنة مع انهيار النظام المباد الا أن الخطى الإصلاحية يمكن لها أن تحقق نتائج إيجابية فيما لو اعتمد الأسلوب التدريجي المتضمن للإصلاحات الجذرية في جميع مؤسسات الدولة أو اعتماد أنموذج دولة الرفاهية الذي يقوم على أساس شراكة الثلاثية بين الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني.

Abstract

Iraq's economy has witnessed after 2003, many economic problems which caused by widespread financial corruption and administrative chaos, due to the chaotic economic openness and rising unemployment and greater reliance on oil revenues levels. With the collapse of the regime Reformation, programs were introduced, but they will achieve positive results if the progressive method were adopted or adopt the model of welfare state, which is based on the tripartite partnership between the government, private sector and community

Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.