حكم عرق الجنب من الحرام عند فقهاء الإمامية ـ بحث استدلالي ـ

حمود عبد المجيد بهيه

Abstract


 وفي الختام نأتي بدليل عقلي مفاده ؛ ان العرق ما هو إلا إفرازات بعض الخلايا الجسمية وبالتالي فان حاله حال اللعاب والدمع والمخاط فاذا قلنا بنجاسة عرق الجنب من الحرام علينا القول بنجاسة اللعاب والدمع والمخاط الخارج من الجنب ، ومن المعروف ان لا احد يقول بذلك ، إلا أن يقال إن حكم عرق الجنب من الحرام خرج بدليل خاص ، وقد تبين فيما مضى من البحث ان الأدلة على العكس من ذلك مضافا ً الى عدم وجود الدليل الخاص بعرق الجنب من الحرام


Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.