الإمامة الإلهية في الصحيفة السجادية

باسم باقر جريو

Abstract


لعل من اقدم المصادر التي اوضحت الإمامة كما تراها مدرسة آهل البيت ( عليهم السلام ) وهي الصحيفة السجادية ، وقد وثّقت سلسلة سندها . فاقتطعنا نماذج من ادعية الإمام زين العابدين (عليه السلام) ودلالات الفاظها اللغوية والاصطلاحية . وتوصلنا الى :

  1. قام الإمام علي بن الحسين بأداء دوره الرسالي في نشر الإسلام المحمدي الأصيل الذي توارثه عن آبائه ، فكان (A) الزعيم الديني الذي يُقتدي به الناس ، فقد أعلن عن إمامة نفسه بكل وضوح وصراحة .
  2. كشفَ (A)عن مفهوم الإمام وواجباته ، إذ  أشار في ادعيته المباركة في الصحيفة السجادية بأن الإمامة هي الخلافة الإلهية على البرية ، فهي استمرار لخطّ النبوة والرسالة ،  وهي مسالة إلهية ،  فالإمام كالنبي يتمّ تنصيبه من قِبَل الله سبحانه ، ولا  تختلف الإمامة عن النبوة سوى في تلقّي الوحي وإبلاغه.                                                          3. أباطل أقوال كل من أدعى أن الإمامة خلافة  رسول الله وإنها أمراً بشـرياً ، يتشاور بشأنه المسلمون ويتبادلون الآراء لانتخاب شخص للإمامة . فالإمام والقيادة السياسية لا تتلخص من تأمين المصالح الدنيوية للمجتمع الإسلامي فحسب ،  بل بتحقيق المصالح الدينية والروحية أيضاً .

4.  لا بدّ  للإمام أن يتمتع بالعصمة عند بيان الأحكام الإلهية ، فهو أمين الله على خلقه ، وحجّته على عباده ، والداعي إليه ، فمن أللطف الإلهي أنه يستخلف من يمتلك زمام أمور الدين الإمام المعصوم .  ومن خلال أدعيته الإمام (A)  أكد أن أهل البيت (E) قد تبوّؤا مقام العصمة ، وانطلاقا من ذلك ، فهم جديرون بقيادة وزعامة الأمة الإسلامية بعد النبي (7) والإمامة لائقة بهم .

5. وأشار (A) في أدعيته الى ان الإمام المعصوم هو أفضل الناس علماً وتقوى وإيماناً وشجاعةً وعدلاً ... وأن جميع الادلة التي اشارت الى افضلية النبي محمد (7) هي عينها التي دلّت  على افضلية اهل البيت عليهم السلام ، فهم حجج الله في ارضه .  

 

 

 

 


Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.