مفهوم السلطة في القرآن الكريم

اياد حميد ابراهيم

Abstract


بعد هذه الجولة المقتضبة بين النصوص القرآنية التي غطت صفحات هذا البحث نوجز أهم المحطات التي توصلنا إليها:

1- توضح لدينا الفرق الكبير بين ما ذكره فقهاء القانون الوضعي والدستوري تحديداً حول أركان السلطة وبين ما ذكره القرآن الكريم ، فعبر القرآن عن أركان السلطة شاملا ًبذلك الأشخاص الطبيعيين والمعنويين فترددت كلمات (الأمانة ، الأمارة ، الشورى ، الملك ، البيعة ، السيادة ، القضاء ، الحكم ، الطاعة ، المدينة ، الجند....) وهذا يدل على شمولية السلطة وأحتوائها لمتطلبات الدولة العصرية تذكر السلطة المرتبطة بالعقيدة وصفات القيادة التي هي أساس السلطة ثم ذكر هيكل الدولة وتشكيلاتها ومبادئ الحكم العامة وهو كما وصفه تعالى بأنه (تبياناً لكل شيء)([i]).


([i]) النحل 89.


Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.